بعد غياب قسري بسبب ظروف خاصة ... يعود اليكم موقع شاشة سورية بادارته الجديدة لمواكبة الاعلام السوري ... انتظرونا قريبا

    بلال "يبهدل" الإعلام الرسمي.. في التلفزيون سائقين أصبحوا مصورين.. نقص الكوادر أغلق "سيريا تايمز"

    شاطر

    اسامه
    عضو
    عضو

    عدد المساهمات : 52
    تاريخ التسجيل : 23/08/2010

    بلال "يبهدل" الإعلام الرسمي.. في التلفزيون سائقين أصبحوا مصورين.. نقص الكوادر أغلق "سيريا تايمز"

    مُساهمة من طرف اسامه في الخميس ديسمبر 09, 2010 10:37 pm

    بلال "يبهدل" الإعلام الرسمي.. في التلفزيون سائقين أصبحوا مصورين.. نقص الكوادر أغلق "سيريا تايمز"



    شوكو ماكو : وجه وزير الإعلام محسن بلال، أمس الاربعاء، انتقادات شديدة لبعض المؤسسات الإعلامية الرسمية، بحضور مديريها، بسبب القصور في أداء بعض موظفيها وافتقادها للكوادر المؤهلة.
    وقال بلال، في حوار مفتوح أجراه مع طلبة كلية الإعلام بجامعة دمشق تحت عنوان «خريج الإعلام وميدان العمل» إن هذا الأداء «لم يرتق للأداء السياسي للقيادة السورية ولمستوى موقع سورية الإقليمي والدولي» قبل أن يستدرك بالقول: إن «أي إعلام لا يمكن له أن يرتقي لهذا الأداء والمستوى».
    وتحدث وزير الإعلام عن نقص في الكوادر المؤهلة في المؤسسات الإعلامية الحكومية «فأمامنا تحدٍ مطروح هو كيفية بناء كادر إعلامي متمكن، فقد أغلقنا جريدة "سيريا تايمزمنذ سنتين لعدم توافر كوادر تكتب وتنطق بالإنكليزية".

    وأشار إلى صحفية تعمل في إحدى الصحف الرسمية نشرت كلاماً زاعمة أن وزير الثقافة رياض نعسان آغا قاله في أحد المؤتمرات الدولية، في حين أن نعسان آغا "اتصل بي هاتفياً نافياً أن يكون ما نشرته الصحفية قد قاله".
    وحين لفت بلال إلى أن الصحفية بررت فعلتها بأن «وزير الثقافة ألقى كلمته بالإنكليزية وأنا لا أجيد هذه اللغة فكتبتُ ما توقعتُ أن الوزير سيقوله» لم يستطع الحضور (وهو بالمئات) تمالك نفسه من الضحك.

    وتطرق بلال إلى الوضع في الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون، قائلاً: "فنحن بصدد التجديد (في عملها الإعلامي) فالمخرج ليس مخرجاً، والمصور ليس مصوراً، وعامل الإضاءة ليس عامل إضاءة، ليس لدينا مختصون بالتصوير والإضاءة" موضحاً أن "لدينا في التلفزيون سائقين ترقوا وصاروا مصورين"
    ورداً على سؤال من أحد الطلبة عن عدم تطرق الإعلام الرسمي إلا للأمور الإيجابية وتجاهله للسلبيات، قال وزير الإعلام: غير صحيح.. غير صحيح.. غير صحيح، فكل يوم ثلاثاء أثناء جلسة الحكومة الأسبوعية أدافع عن الصحفيين وتقوم القيامة علي(من قبل الحاضرين في الجلسة) بسبب هذا الدفاع".

    من جهة ثانية، حث بلال الطلبة على «التدريب وصقل مواهبهم فالأهل يحبون الولد الكدع والحربوق واللي قد حالو واللي بينفد من خرم الإبرة»، مشيراً إلى أنه «عندما نراكم مقدامين وتملكون ديناميكية ونشاطاً فتأكدوا أننا سنساعدكم، أما إذا كنتم رِجل لورا ورِجل لقدام فإن الأهل لا يقبلون بالولد اللي عايف حالو».
    وخاطب طلبة الإعلام، بالقول: لا تتحرجوا من المسؤول بل أحرجوه، فالإعلامي المتمكن يخاف منه المسؤولون، مؤكداً أن على الصحفي «ممارسة مهنته كالمقاتل وهنا يكمن الفرق بين عقلية الصحفي الذي يعتبر نفسه موظفاً ينتظر راتبه نهاية الشهر وبين الصحفي الذي يريد أن يكون مهنياً ويبني مستقبلاً مشرقاً له".

    كما وتحدث الوزير، في اللقاء الذي وصفه بأنه «أخوي وصريح وأُسروي» عن أهمية أن يتقبل المسؤول فكرة أنه سيغادر منصبه يوماً ما، ودعا للقبول بوجود منافسة شريفة على المناصب الوزارية «فالبعض يقول لي: هذا وذاك يرغبون في تولي وزارة الإعلام فأقول لهم: صحتين على قلبهم"

    شوكو ماكو

    ?????
    زائر

    سيادة الوزير عنايتك

    مُساهمة من طرف ????? في الجمعة ديسمبر 10, 2010 3:18 pm

    يا عالم يا هو انا رح جن رح هستر .. affraid

    استاذ بلال انتا وزير اعلام (حطولي اعلام بين قوسين) المفروض منك تشتغل وتزبط بوزارتك وبالتلفزيون
    ليش يا وزيرنا عم تنتقد بس .. اي واحد فية ينتقد تلفزيونا واعلامنا
    الانتقاد مانو من اختصاصك .. لازم تشتغل والصحفيين والناس هي اللي بتبدي ارائها
    ولا لشو عينوك وزير ؟؟

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء أبريل 25, 2017 4:47 am